أمريكا تدين التفجير الذي استهدف رأس العين بريف الحسكة

قاسيون_رصد:

أدانت الولايات المتحدة الأمريكية، التفجير الذي استهدف مدينة رأس العين شمالي الحسكة، والذياسفر عن مقتل جنود أتراك وأصابة آخرين بجروح.

وقالت السفارة الأمريكية بدمشق في بيان نشر عبر "تويتر"، اليوم، الجمعة، 11 من كانون الأول، أن الولايات المتحدة تشعر بقلق عميق إزاء التصعيد الاخير للعنف في شمال شرقي سوريا، وتدين هذا الهجوم "الإرهابي" الذي استهدف القوات التركية وأسفر عن مقتل جنديين تركيين.

وطالبت السفارة جميع الأطراف التحلي بضبط النفس وتهدئة الوضع، والحفاظ على وقف إطلاق النار الساري منذ تشرين الأول 2019.

وكانت ولاية شانلي أورفا أعلنت في بيان لها، مقتل جنديين تركيين وإصابة ستة آخرين بجروح، بتفجير سيارة مفخخة.

 وذكرت وكالة "الأناضول" أن التفجير استهدف نقطة تفتيش على أحد الطرقات بمدينة رأس العين، واتهمت "وحدات حماية الشعب"، بالوقوف وراء التفجير.

يذكر أن مناطق سيطرة الجيش الوطني شمالي سوريا تتعرض بين الحين والآخر لتفجيرات، منها بسيارات ودراجات نارية مفخخة أو عبوات ناسفة، أو تفجير مستودعات ذخيرة.