بالشتم والضرب هكذا يتعامل المدرسون مع الطلاب بريف دمشق

قاسيون_رصد:

تقدم الأهالي في مناطق متفرقة من ريف دمشق بشكاوى عن تعامل المعلمين "السيء" مع الطلاب في المدارس الحكومية التابعة للنظام، وذلك بسبب تعرض أبنائهم للشتم والضرب بحجّة "التأديب".

وقالت مصادر محلية، أنّ بعض المعلمين في مدارس في القلمون الشرقي، والضمير"، ومدارس "عرطوز، وصحنايا" في الغوطة الغربية، يوجهون شتائم بكلام بذيء للطلاب، ويضربونهم بشكل مبرح، على أيديهم وأجسادهم، بحجة مخالفتهم وعدم التزامهم المدرسي.

وأشار المصدر إلى أن بعض المعلمين توجهوا بإهانات للإناث في بعض المدارس، ما أثار غضباً بين الأهالي، دفع بعضهم لتقديم شكاوى على المعلمين، والبعض الآخر فضّل ترك المدارس الحكومية، والالتزام بالمعاهد الخاصة بسبب المعاملة السيئة.

يذكر أن الاهالي في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام، يشتكون بشكل دائم من سوء الخدمات في المدارس والاكتظاظ وعدم اتخاذ تدابير الوقاية بشكل سليم من قبل المسؤولين، بالإضافة لسوء المعاملة من المدرسين.