منسق فريق قانون قيصر: حزمة عقوبات مرتقبة تعتبر الأكثر تأثيراً على نظام الأسد

قاسيون – رصد

أفاد منسق فريق عمل قانون قيصر، الجمعة، 4 كانون الأول، أن لقاء الائتلاف الوطني الأخير مع الوفد الأمريكي برئاسة المبعوث الخاص الجديد إلى سورية جويل رايبورن، ركّز على ملف عقوبات قيصر وتشديد الحصار على نظام الأسد ورموزه.

وقال “عبدالمجيد بركات”، إن الطرفين المشاركين في اللقاء شددا على أهمية التعاون والتنسيق بين الائتلاف الوطني وقانون قيصر في الإدارة الأمريكية .

وذكر “بركات”، أن القائمة الأمريكية الجديدة التي ستصدر في الوقت القريب سوف تكون أكثر تركيزاً على اقتصاد النظام ونواته الصلبة ، مشيرا إلى أن الائتلاف الوطني أكد بكل اللقاءات على أهمية التنسيق والتعاون مع الإدارة الأمريكية بهذا الخصوص، وعلى ضرورة استثناء المواد الغذائية والطبية التي تخص المواطنين السوريين”.

وتابع “بركات” أن المبعوث الأمريكي تحدث باستفاضة في اللقاء عن القائمة القادمة والتي ستصدر خلال الشهر الحالي، والتي ستشمل أكثر من عشرين شخصية وكيان اقتصادي يستخدمهم النظام للتهرب من هذه العقوبات ، لافتا إلى إلى أنهم يحاولون بشتى السبل تصويب هذه العقوبات ولتكون أكثر فاعلية وأكثر تأثيراً على اقتصاد النظام وآلته العسكرية .

وكان الدكتور نصر الحريري رئيس الائتلاف الوطني السوري، التقى الخميس 3 كانون الأول، المبعوث الخاص إلى سورية جويل رايبورن لبحث آخر المستجدات والقضايا السورية بالتزامن مع انعقاد اجتماعات اللجنة الدستورية .

كما وناقش مع المبعوث الخاص، وضع مخيم الركبان والاحتياجات المطلوبة، وتناول الحديث أهمية تطبيق قانون قيصر لإجبار النظام على الانخراط في العملية السياسية.

المصدر : مواقع معارضة