مجهولون يعدمون عناصر للنظام السوري بريف الرقة

قاسيون_رصد

أكدت وسائل اعلام محلية مقتل عنصرين من قوات النظام السوري بريف الرقة الشرقي مؤخراً،دون التعرف على الجهة التي تقف وراء الحادثة.

وكانت شبكة "عين الفرات" الإخبارية المحلية قالت، إنه عُثر على جثتين لعنصرين من قوات النظام بمحيط قرية "الشريدة"، صباح اليوم السبت.

وأشارت الشبكة إلى أنه تم إعدام العنصرين بالرصاص، دون تحديد زمن مقتلهما، وأن قوات النظام التي تسيطر على القرية المذكورة، استنفرت بعد عثورها على الجثتين.

يذكر ان مناطق شمال شرقي سوريا تشهد مؤخراً، نشاطاً ملحوظاً لخلايا تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، ونفذ التنظيم منذ بداية العام الجاري سلسلة كمائن وهجمات استهدفت مواقع قوات النظام السوري والميليشيات الإيرانية في البادية السورية قرب تدمر والسخنة بريف حمص، كما استهدفت الهجمات قوات النظام وقوات سوريا الديمقراطية "قسد" شمال شرقي سوريا، فضلاً عن عمليات الاغتيال التي كانت تستهدف مدنيين يعملون في الأجهزة الإدارة التابعة لـ”قسد” بمناطق عدة.