loader

مستلزمات التدفئة ترتفع 100% في أقل من شهر..وتكلفة حاجات التدفئة حوالي نصف مليون ل.س

قاسيون – رصد تواصل أسعار مستلزمات التدفئة في سوريا تسجيل ارتفاعات قياسية مع بداية كل فصل شتاء، حيث ارتفعت إلى أكثر من الضعف خلال أقل من شهر و بنحو 200% مقارنة مع العام الماضي، فأسعار السجاد و المدافئ تضاعفت 200 % خلال عام واحد، مما دفع البعض من المواطنين لوصف شتاء هذا العام بأنه سيكون الأبرد على الإطلاق ، لأنهم إستغنوا عن الكثير من مصادر الدفء وما زالوا يعانون للحصول على الغاز والمازوت. أسعار السجاد والمدفئ تتضاعف 200 % خلال عام! وفي جولة على أسواق دمشق، وصل سعر متر السجاد محلي الصنع في دمشق إلى 25 - 30 ألف ليرة سورية، وعليه يبلغ سعر السجادة 6 أمتار 180 ألف ليرة، و12 متر 360 ألف ليرة، في حين كان يباع المتر المربع قبل نحو شهرين بـ15 ألف ليرة أي بارتفاع 100%، في حين ارتفع سعر المتر عن العام الماضي نحو 200% حيث كان المتر المربع يباع بين 8 - 10 آلاف ليرة سورية. ووصل سعر متر السجاد المستورد إلى أكثر من 60 ألف ليرة، ليبلغ سعر السجادة 12 متر بين 700 - 800 ألف ليرة سورية، في وقت أطلقت فيه السورية للتجارة قرضاً لجميع العاملين في الدولة بقيمة 200 ألف ليرة سورية دون فوائد، مع عرض بعض أنواع السجاد بسعر 11300 للمتر المربع. وارتفعت أسعار السجاد بالتزامن مع ارتفاع أسعار المدافئ الشتوية العادية التي تعمل على المازوت، إذ وصل سعر المدفأة الكبيرة ماركة "شمس" إلى 150 ألف ليرة سورية، بارتفاع 30 ألف ليرة تقريباً عن الشهر الماضي، بينما لم يتجاوز سعرها العام الماضي الـ50 ألف ليرة، أي أن سعر المدافئ هذا الشتاء قفز 200% أو أكثر عن العام الماضي. وتراوح سعر "البوري" بطول متر واحد بين 2000 - 2500 ليرة مرتفعاً من 800 ليرة العام الماضي، وبلغ سعر الكوع 2500 مرتفعاً 1300 ليرة عن العام الماضي، وارتفع سعر الصينية، التي يتم وضعها تحت المدفأة من 5 آلاف ليرة العام الماضي، إلى 10 آلاف ليرة هذا العام. التدفئة على المازوت، تواجه مشاكل تأمين مادة المازوت سواء بالسعر الرسمي أو بالسعر الحر، حيث يسجل سعر الليتر ارتفاعاً قياسيا في ظل انخفاض الكميات بالأسواق، وكون العائلة السورية تحتاج في الحد الأدنى إلى 300 ليتر وبحسب السعر الرسمي أي 60 ألف ل.س وفقا لما نشره موقع "سوريا اكسبو ". أسعار مدافئ الكهرباء والحطب تحلق ايضاً! وطال مدافئ الكهرباء ارتفاعاً "جنونياً" بالأسعار وفقاً لمواطنين، حيث قفز سعر المدفأة ذات الوشيعتين من 5000 ليرة إلى 20 ألف ليرة، والمدفأة بـ3 وشائع مع توربين حجم كبير 150 ألف ليرة سورية، وكان سعرها العام الماضي 50 ألف، والحجم المتوسط تراوح بين 50 إلى 100 ألف ليرة علماً أنها كانت تباع العام الماضي بـ25 - 30 ألف ليرة بحسب ما نشره موقع "الحل السوري ". ووصل سعر مدفأة الحطب الكبيرة إلى 150 ألف ليرة والصغيرة بـ75 ألف ليرة، بينما يتراوح سعر النوعية الرديئة والخطيرة على الصحة بين 30 - 40 ألف ليرة، في حين لم يتعدى سعر هذه النوعية الـ6 آلاف ليرة العام الماضي. وبحسب موقع "سوريا اكسبو " فإن العائلة السورية تحتاج تقريباً لنحو 3 أطنان من الحطب التدفئة خلال موسم الشتاء ، والذي يبلغ سعر الطن الواحد ما بين 85 إلى 220 ألف ل.س، تبعا للمنطقة والمدنية و بحسب الكميات المتاحة للبيع، أي انه وسطيا يصل سعر الطن الواحد إلى نحو 125 ألف ليرة. ووفقا لصحيفة محلية ، فقد بيَّنَ مواطنون أنهم يشترون الحطب من السوق السوداء مرغمين، فالبرد لا يرحم، ومصادر التدفئة الأخرى معدومة. حيث يبلغ سعر الطن اليوم 80 ألف ليرة في حماة و يصل إلى 220 ألف ليرة في بلدية الحميدية التابعة لمحافظة القنيطرة ، حيث أكدوا مواطنون أن المادة غير متوافرة أيضاً ويتم شراؤها من مناطق ريف درعا والمحاذية لمحافظة القنيطرة، علماً أن سعر الطن الموسم الماضي كان يتراوح بين ٥٠-٨٠ ألف ليرة حسب نوع الحطب ويابس أو رطب.!. وارتفع سعر بساط التدفئة الكهربائي، إلى 50 ألف ليرة بقياس 3*2 تقريباً، قافزاً نحو 15 ألف ليرة خلال أسبوعين فقط، علماً أن هذا السعر وسطي ويختلف صعوداً وهبوطاً تبعاً للماركة ومكان الشراء والقياس. واستناداً إلى ما ذكر أعلاه، لو احتاجت الأسرة مدفأة مازوت نوع وسط بـ100 ألف ليرة و 200 لتر مازوت وسجادة صغيرة 6 أمتار بأقل الأسعار، أو مدفأة على الكهرباء أو الغاز فإن التكلفة قد تصل إلى نصف مليون ليرة في الحد الأدنى، أما إذا ما اختارت العائلة التدفئة على الحطب فإن التكلفة قد تصعد لنحو 750 ألف ل.س متضمنا كافة التكاليف. مواقع معارضة