loader

بإشراف الضباط .. تهريب السوريين المطلوبين للنظام إلى لبنان ـ فيديو

قاسيون_فيديو..

تداولت صفحات إخبارية موالية للنظام معلومات عن فساد ضباط النظام، والرشاوى التي يحصلون عليها مقابل عمليات تهريب الأشخاص من سوريا إلى لبنان.

وحسب ما ذكرت صفحة أخبار "دواعش الداخل" الموالية، أن ضابط برتبة مقدم يدعى "غياث قاسم" من مرتبات اللواء 18 مشاة في قوات النظام، يقبض الأموال من أشخاص مقابل تهريبهم إلى لبنان.

وأضاف المصدر ان غياث قاسم، هو مسؤول عن قطاع عسكري بريف دمشق، وتحديداً بمنطقة “الكفير” عند الحدود السورية – اللبنانية.

ويتقاضى قاسم مبلغ 200 دولار عن كل شخص يتم تهريبه من سوريا إلى لبنان، عبر المنطقة الحدودية التي يديرها.

وحول مراحل عملية التهريب، تقول الصفحة إنه يتم تجميع الأشخاص الراغبين بقطع الحدود من منشقين عسكريين ومطلوبين للنظام، من قبل مندوبين، في المرحلة الأولى.

وأشار المصدر إلى انه في المرحلة الثانية، يتم جلب الأشخاص عبر طريق في منطقة "يابوس" ومنها إلى "الكفير" التي يديرها الضابط "غياث قاسم".

واكد انه في هذه المرحلة يدفعون المال للضابط، ثم يبقون في المنطقة لمدة يوم أو أكثر قليلاً، حيث تبدء المرحلة الثالثة، بقيام عسكري اسمه "باسل كبه" يعمل تحت إمرة المقدّم “قاسم” بقيادة مجموعات الأشخاص عبر الحدود، ليقطع بهم جبل لبنان من منطقة اسمها "أعوج".

ويعمل ضباط في قوات النظام على تهريب المطلوبين لأداء “الخدمة الإلزامية” في قوات النظام، والمطلوبين للأجهزة الأمنية التابعة للنظام، من سوريا إلى لبنان مقابل مبالغ مالية.

ووثقت الصفحة ذلك بتسجيل مصور، قالت إنه يظهر عمليات تهريب الأشخاص عبر الحدود السورية اللبنانية

فيديو_متداول