loader

تنظيم الدولة ينفذ ثلاث عمليات ضد النظام و الإدارة الذاتية خلال 24 ساعة

قاسيون – رصد

استهدف عناصر من تنظيم الدولة مسؤولاً في "الإدارة الذاتية" لشمال شرقي سوريا، في دير الزور. وكالة "أعماق" التابعة للتنظيم، قالت أمس الإثنين، إن عناصر التنظيم فجروا عبوة ناسفة بشاحنة كان فيها رئيس "المجلس المحلي" في بلدة الشحيل، حمود النوفل، ما أدى لإعطابها، دون أن يصاب النوفل.وفي الشحيل أيضاً قالت "أعماق"، إن عناصر التنظيم تمكنوا من قتل أحد عناصر قوات نظام الأسد، كان موجودا في البلدة. ويستطيع عناصر قوات نظام الأسد من أبناء ريف دير الزور الدخول إلى مناطق تسيطر عليها "الإدارة الذاتية" و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، بشكل طبيعي.إلى جانب العمليتين السابقتين، التي جرت في وقت واحد، لفتت "أعماق" إلى أن التنظيم اغتال عنصراً من استخبارات "وحدات حماية الشعب" (العمود الفقري لقسد) في قرية التويمين، بريف الحسكة، حيث أطلق عناصر التنظيم النار عليه بسلاح رشاش، ما أدى لمقتله وذلك حسب تلفزيون سوريا المعارض