loader

موقع امريكي: روسيا والنظام يجهزون لعملية عسكرية على إدلب

قاسيون_متابعات

أكد موقع امريكي من قيام روسيا وقوات النظام السوري بعملية عسكرية جديدة في محافظة إدلب، قبل تولي الرئيس الأمريكي المنتخب "جو بايدن" السلطة.

وقال موقع "واشنطن أكزاماينر" أن روسيا والنظام يستعدان لتنفيذ هجوم وشيك في إدلب، وأشار إلى تعزيز قواتهما في المنطقة المحيطة بالطريق الدولي "M4"، أملاً في الوصول إليه، ومن ثم إلى الطريق "A60" الواصل إلى مركز المدينة وأوتوستراد "باب الهوى"، ولفت إلى تكثيف القصف الجوي والمدفعي على مناطق المعارضة بهدف إحداث خسائر.

وإشار الموقع إلى إن القيام بعملية عسكرية جديدة في إدلب سيكون لسببين، أولهما هو "الرغبة الروسية في السيطرة على المنطقة" قبل أن يتولى "بايدن" السلطة، حيث يعتقد "بوتين" أن الرئاسة الديمقراطية "ستفرض مزيداً من العقوبات على النظام وموسكو في حال شنوا هجوماً دموياً على إدلب"، بحسب ترجمة موقع نداء سوريا.

ويرى الموقع أن السبب الثاني يتعلق بتوتر العلاقات "الروسية - التركية" خاصة بعد التطورات الأخيرة بين أرمينيا وأذربيجان.