loader

النظام و روسيا يحضران لعملية عسكرية قريبة في البادية السورية تستهدف "داعش"

قاسيون – رصد وصلت تعزيزات عسكرية لقوات النظام السوري، يوم أمس الجمعة، إلى بادية منطقة أثريا بريف حماة الشرقي عقب تزايد هجمات تنظيم "داعش" في المنطقة. وبحسب مركز "نورس للدراسات"، فإن رتلا لقوات النظام انطلق من مدينتي سراقب و معرة النعمان بريف إدلب باتجاه البادية السورية.وأوضح أن التعزيزات تضم أربعة دبابات و250 عنصرا، وغالبيتهم يتبعون للفيلق الخامس الذي يديره الروس بشكل مباشر، مشيراً إلى أن التعزيزات جاءت عقب تزايد هجمات تنظيم "داعش" على مواقع قوات النظام في المنطقة. وكان تبنى التنظيم يوم الجمعة، مقتل ثلاثة عناصر من قوات النظام عقب استهدافهم بعبوة ناسفة في منطقة خناصر جنوب حلب.هذا ويحافظ التنظيم مؤخراً على نشاطه في البادية السورية (أرياف حمص ودير الزور الشرقية)، الذي يستهدف من خلالها قوات النظام السوري والفصائل التابعة للنفوذ الإيراني، وبدرجة أقل قوات سوريا الديمقراطية "قسد" في مناطق من شمال شرق سوريا.