loader

مقتل قائد المنطقة الشرقية في "الحرس الثوري" شرق ديرالزور

قاسيون – رصد أكدت مصادر محلية أن قائد "المنطقة الشرقية" في ميليشيا الحرس الثوري الإيراني لقى مصرعه، أمس  الجمعة، بقصف للتحالف الدولي استهدف اجتماعاً للميليشيا في ريف مدينة البوكمال المتاخمة للحدود العراقية شرق دير الزور. وأفادت شبكة "عين الفرات" المحلية، أن القصف استهدف اجتماعاً لميليشيا "الحرس الثوري الإيراني" في بلدة الصالحية، ما أدى لمقتل المدعو "سيف العراقي" القائد العسكري للحرس الثوري الإيراني في المنطقة الشرقية وعدد من العناصر إضافة لجرح آخرين لم يتبين حتى اللحظة عددهم.وكانت شبكات إخبارية أكدت سماع أصوات سلسلة من الانفجارات بريف دير الزور الشرقي، قبل أن يرد خبر مقتل القيادي في الميليشيا الإيرانية. وتزامن مصرع عناصر "الحرس الثوري" مع مقتل عدد من عناصر قوات الأسد وإصابة آخرين بهجوم نفذه تنظيم داعش بالقرب من مدينة الميادين شرق دير الزور.وكشفت حسابات مقربة من التنظيم عن  استهداف آلية رباعية الدفع لميليشيات أسد غرب مدينة (الميادين) أول أمس، بالأسلحة الرشاشة، ما أدى لإصابة من كان على متنها. وكانت "عين الفرات" أكدت في وقت سابق اليوم فقدان قوات النظام الاتصال بمجموعة من عناصرها في منطقة هريبشة بريف دير الزور الجنوبي.