loader

إنتحار زوجة أحد النواب البريطانيين شنقأ في إحدى الغابات

قاسيون_رصد

ذكرت وسائل إعلام بريطانية أن زوجة النائب البريطاني "أوين باترسونط، والتي تدعى "روز"، توفت بعد إقدامها على الانتحار شنّقاً في إحدى الغابات القريبة من منزلها. انتحار زوجة

وقال النائب البريطاني، أنّ زوجته البالغة من العمر 64 عاماً، قامت قبل وفاتها بتصفح وزيارة المواقع والصفحات التي تشجع على الانتحار بكثرة، ووجه النائب دعوات بضرورة التصدّي للمواقع وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي التي تدعو الأفراد إلى الإقدام على فعل الانتحار.

وأشار النائب إلى أن زوجته أصيبت قبل فترة قصيرة بفيروس كورونا المستجد، إلا أنّها شفيت بشكل سريع، وكانت حياتها طبيعية للغاية غير معرضة لأي نوع من الضغوط، حيث كانت تجلس بشكل طبيعي مع عائلتها وأصدقائها، كما أنه رجّح أن يكون لفيروس كورونا دور كبير في التأثير على صحتها العقلية قبل إقدامها على الانتحار.

يذكر أن بعض منصّات التواصل الاجتماعي، قامت مؤخراً بالتصدّي لعمليات الانتحار، وخاصة في البث المباشر، وعلى سبيل المثال “منصّة فيسبوك” قامت بحجب عدّة حسابات تدعم الانتحار.