loader

الإسهال يضرب السوريين في ريف دمشق

قاسيون ـ رصد

آلاف حالات الإسهال في مناطق ريف دمشق ، لاتزال ترد إلى المشافي والمراكز الصحية منذ عدة أيام ، بينما تقول الجهات المعنية ، بأنها تعتقد بأن الأمر يعود للمياه ، ولكن دون أن تبين إلى اليوم ، السبب الحقيقي لهذه الحالات .

حالات الإسهال أول ما ظهرت في مدينة معضمية الشام ، التي شهدت لوحدها 200 حالة خلال ست ساعات ، ثم تطور الأمر إلى آلاف الحالات ، لتنتقل بعدها الإصابات إلى مدينة داريا ، بينما لاتزال الجهات الصحية في ريف دمشق تقول بأنها مستنفرة وتجري اختبارات على المياه التي تعتقد بأنها السبب في هذه الحالات .

وكان وزير الموارد المائية في حكومة النظام الذي يدعى تمام رعد ، زار مدينة المعضمية أمس الأول ، وأعلن أنه سوف يتم ضخ المياه النظيفة إلى المدينة بدءا من اليوم التالي ، ليصحوا أهالي المعضمية اليوم ، على حالات جديدة من الإسهال ، بلغت في مجموعها 1600 حالة بحسب إعلام النظام ، بينما يقول الأهالي بأن عدد الحالات أكبر من هذا الرقم بكثير .