نظام الأسد يفصل 21 مدرساً لرفضهم الالتحاق بالخدمة العسكرية

قاسيون – رصد فصلت حكومة النظام السوري، 21 مدرساً من العمل في عشر محافظات سورية، بسبب عدم التحاقهم بـ"الخدمة العسكرية الاحتياطية" في صفوف جيش النظام. وشمل القرار الصادر عن رئاسة مجلس الوزراء، فصل أربعة مدرسين في محافظة السويداء وثلاثة في كل من حمص وطرطوس ومدرسان في كل من ريف دمشق وحلب ودير الزور، إضافة إلى مدرس في كل من دمشق ودرعا والحسكة والرقة، وموظف في الإدارة المركزية.وقال أحد المدرسين المفصولين، في منشور عبر صفحته على "فيسبوك"، أمس الاثنين، "قرار تعسفي بإنهاء خدمتي وعدد من الزملاء دون علم مسبق". وأضاف الموظف المفصول من مديرية تربية ريف السويداء: "من المعيب قيام هذه الحكومة الفاشلة بقرارات فصل للمدرسين بدلاً من دعمهم في ظل الظروف الاقتصادية الحالية".ووفقاً لشبكة "السويداء 24"، فإن حكومة النظام السوري فصلت نحو 200 مدرس على مستوى سوريا في عام 2018، معظمهم من محافظة السويداء، نتيجة عدم التحاقهم بـ"الخدمة الاحتياطية". ونقلت الشبكة عن المحامي أيهم عزام، قوله إن "تعدي مجلس الوزراء على سلطة القضاء يعد مخالفاً لتعاليم ومبادئ الحقوق والمواطنة وحق الفرد في خضوعه لمحاكمة عادلة ومصادرة لحقوقه الدستورية".