loader

"مسد" تعلن استعدادها للحوار مع الائتلاف الوطني

قاسيون - متابعات

أعلنت الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية "مسد"، إلهام أحمد، عن استعداد الجناح السياسي لقوات قسد، للحوار مع الائتلاف الوطني السوري، معتبرة أن "مسد" يمثل كافة السوريين في الاجتماعات الدولية وليس الأكراد وحدهم.

وكشفت "أحمد" على هامش ندوة عقدها "مسد" في مدينة الطبقة بريف الرقة، أن مجلس سوريا الديمقراطية منفتح على الحوار مع جميع الأطراف، لكن تعنّت بعض الأطراف وخصوصا الحكومة السورية، أفشل الحوارات السابقة، على حد تعبيره.

وزعمت "أحمد" أن الائتلاف لا يملك قراره، معتبرة أن تركيا تتحكم بقرارات الائتلاف وتمنع الحوار مع (مسد) والإدارة الذاتية.

وأضافت أنّ "المعارضة السورية اتبعت أسلوب الحكومة السورية ذاته في القتال، إلى جانب ارتهان قوى المعارضة لسياسات دول عملت على خدمة مصالحها على الأرض بغض النظر عن معاناة الشعب السوري"، حسب قولها.

وذكرت أن "تعنّت بعض الأطراف وخصوصا الحكومة السورية، أفشل هذه الرغبة وأفشل اللقاءات التي عقدت، وعقلية الاستبداد لدى حكومة دمشق لا ترغب لا بالحل ولا الحوار".