loader

سوري يقتل مواطنه في تركيا

قاسيون - متابعات

أقدم شاب سوري، على قتل مواطنه، إثر طعنه بسكين وصلت إلى القلب، داخل محلٍّ لتصليح الهواتف المحمولة، في أحد أحياء مدينة إسطنبول.

وتناقل ناشطون سوريون على صفحات التواصل الاجتماعي خبر مقتل الشاب "أحمد الأعرج" (24 عاماً) الذي يعمل في محل لبيع وتصليح الهواتف المحمولة، في شارع يُطلق عليه "شارع السوريين" بحيّ "سلطان بيلي" شرقي مدينة إسطنبول.

 ونشب شجار بين الشاب المغدور وشاب سوري آخر من زبائن المحل (17 عاماً)، بسبب خلاف حول تصليح هاتف الشاب الزبون، وأقدم الأخير على توجيه طعنة من سكين كانت بحوزته، إلى صدر الشاب أحمد الأعرج، فأودت بحياته نتيجة اختراقها عضلة القلب، بحسب تقرير المشفى.

وتمكن القاتل من الفرار على الفور بعد ارتكابه الجريمة، بحسب أهالي المنطقة، ولم تعلن السلطات التركية خبر القبض عليه حتى الساعة.