loader

مصدر في وزارة نفط النظام يكشف سبب أزمة المحروقات

قاسيون - متابعات

كشف مصدر في وزارة النفط بحكومة النظام سبب الأزمة الخانقة في المحروقات التي تعاني منها مناطق سيطرة النظام.

وأكد المصدر لصحيفة "إندبندت عربية"، إن السبب هو عدم وصول أي سفن محملة بالوقود إلى مناطق سيطرة النظام منذ خمسة أشهر. 

وأضاف المصدر، أن "قانون قيصر الذي دخل حيّز التنفيذ في حزيران الماضي، عزز المخاوف، وبات صعباً وصول سفن من إيران أو روسيا، ناهيك عما يكتنف حركة هذه السفن والشحنات باتجاه البلاد من سرية تامة".

وأشار إلى إن "حلاً جزئياً للمشكلة بات قريباً، لا سيما بعد بدء أعمال الصيانة في مصفاة بانياس، والتي ستستمر لأقل من شهر".

وتعاني مناطق سيطرة النظام من أزمة محروقات، حيث تمتد طوابير السيارات لمئات الأمتار أمام محطات الوقود، فيما كانت وزارة النفط قد خفضت مخصصات المحافظات، كما خفضت كمية تعبئة البنزين للسيارات الخاصة في المرة الواحدة من 30 إلى 40 ليتراً كل أربعة أيام.