loader

السفارة الأمريكية بدمشق تؤكد حدوث تزوير في انتخابات "مجلس الشعب" الأخيرة

قاسيون - متابعات

أصدرت السفارة الأمريكية بدمشق بيانا، أكدت فيه أن النظام "قام بتزوير الانتخابات البرلمانية في شهر تموز الماضي،

وجاء البيان تزامنا مع اليوم الدولي للديمقراطية، حيث أكدت فيه على حق كل السوريين بانتخابات حرة ونزيهة وصحافة حرة وحقوق الإنسان الأساسية.

وقالت السفارة في بيانها، الثلاثاء، إنه وبدلا من أن يقيم انتخابات حرة نزيهة وفق القرار مجلس الأمن 2245 وبذلك منع ملايين السوريين النازحين من التصويت".

وأضافت "استغل نظام الأسد جائحة كورونا لتقييد حرية التعبير، وقام النظام بتخويف الأطباء والصحفيين الذين يحاولون الإبلاغ عن النطاق الحقيقي للأزمة.

وأشارت إلى أن نظام الأسد أخفى قسرا عشرات الآلاف من مو المدنيين السوريين، مضيفة أن "الهجمات الوحشية من قبل النظام على الديمقراطية قد طالت جدا".

وختمت السفارة بتجديد مطالبتها نظام الأسد للسماح للشعب السوري بالتعبير عن رأيه في مستقبله.