loader

هجوم صاروخي بالقرب من السفارة الأمريكية في بغداد

قاسيون – رصد
أفادت مصادر إعلامية عراقية، بسقوط صاروخين من طراز كاتيوشا، فجر اليوم الثلاثاء، على المنطقة الخضراء في العاصمة العراقية، بغداد، مشيرةً إلى أن منظومة دفاع جوي تابعة للسفارة الأميركية اعترضت عدة صواريخ تم إطلاقها باتجاه مقر السفارة.
ويأتي القصف ضمن سلسلة عمليات مشابهة طالت مواقع هامة في العراق، بينها المطار الدولي والمنطقة الخضراء، بالإضافة إلى القواعد العسكرية العراقية، التي تنتشر فيها قوات التحالف الدولي، والقوات الأمريكية.
إلى جانب ذلك، أشارت المصادر إلى أن السلطات الأمنية العراقية، لم تكشف حتى الآن عن حجم الخسائر التي خلفها الاعتداء، أو إذا ما خلف خسائر بشرية، لافتةً إلى أن الهجوم الصاروخين سقطا في منطقة حساسة جداً داخل العاصمة.
وسبق لمجموعة من الميليشيات العراقية المدعومة من إيران، قد هددت بشن هجمات صاروخية في العراق، في حال المساس بسلاحها وأفرادها، تزامناً مع العملية العسكرية، التي يشنها الجيش العراقي في مدينة البصرة، جنوب البلاد، لوضع حدٍ لفوضى انتشار السلاح هناك.
كما سبق لقائد القيادة المركزية الأميركية، الجنرال “كينيث ماكنزي”، أن كشف عن تصاعد معدل الهجمات ضد القواعد الأمريكية في العراق خلال النصف الأول من العام الحالي، مقارنة مع ذات الفترة من العام 2019، لافتاً إلى أن الهجمات المسجلة لم تسفر حتى الآن، عن أي ضحايا بشرية.
وكانت خلية الإعلام الأمني في العراق، قد أعلنت أمس الأول، عن تعرض قافلة عسكرية تابعة لقوات التحالف لهجوم بعبوة ناسفة، أدى إلى بعض الأضرار المادية، بالإضافة إلى إصابة مدني عراقي، يعمل سائقاً ضمن القافلة.
المصدر مينا مينتور