طائرة مذخرة أمريكية تستهدف سيارة بعدة صواريخ وسط إدلب وتقتل من بداخلها

قاسيون - خاص

أفاد مراسل قاسيون، بأن طائرة مذخرة تابعة للتحالف الدولي، استهدفت سيارة "سنتافيه" بعدة صواريخ في حي القصور بمدينة إدلب، وقتلت من بداخلها.

وأضاف المراسل، بأن الطائرة استهدفت السيارة بثلاثة صواريخ، أسفرت عن تحويل الأشخاص بداخل السيارة إلى أشلاء.

وأوضح أن أنباء أولية تتحدث عن مقتل قيادي  في تنظيم "حراس الدين" يحمل الجنسية الطاجكية.

وأكد المراسل أن الطائرة استخدمت صاروخ من طراز R9X النينجا.

بدوره، قال فرريق “الدفاع المدني السوري "الخوذ البيضاء" عبر صفحته في “فيس بوك“، إن شخصًا قُتل اليوم، وسط حي القصور في إدلب، إثر استهداف سيارته من طيران مسير مجهول، مضيفاً  أن الفريق استجاب للموقع، وجمع أشلاء الجثة ونقلها إلى المشفى، وأخمد النيران وأمن مكان الاستهداف لضمان سلامة المدنيين.