حكومة النظام تتعهد بتعويض ما خسرته الثروة الحرجية جراء الحرائق

قاسيون – رصد قال رئيس مجلس وزراء النظام  حسين عرنوس إن حكومته  ستعمل على تعويض ما خسرته الثروة الحرجية جراء الحرائق عبر تكثيف خطط التشجير في المناطق المتضررة. جاء ذلك خلال جولة لعرنوس على رأس وفد للنظام  على الأراضي التي تعرضت للحرائق في ريف حماة الغربي، ضم وزراء الإدارة المحلية والبيئة والداخلية والزراعة.  وتعرضت الأراضي الزراعية والحرجية في ريف حماة الغربي لسلسلة حرائق متنقلة كانت الأكبر والأكثر ضررا لم تشهد لها البلاد مثيلا منذ عقود.وحتى الآن ما زالت الأضرار الناجمة عن الحرائق غير محددة بدقة وإن كانت التقديرات الأولية تشير إلى مئات الهكتارات في حماة وطرطوس. المصدر: روسيا اليوم