loader

إعلامية موالية": شخصيات محسوبة على "ال الأسد" متورطة بتهريب المخدرات إلى الدول الأوربية

قاسيون – رصد أكدت إعلامية موالية لنظام الأسد، أمس  الخميس، تحول مرفأ اللاذقية لمركز لتصدير المخدرات للدول الغربية، لصالح عائلة الأسد وشركائهم، محددة أسماء الشخصيات التي تقف خلف هذه الشحنات.وقالت الإعلامية الموالية لنظام الأسد  المدعوة "فاطمة علي سليمان"، إن مرفأ اللاذقية يُغرق مرافئ دول العالم بجميع أنواع المخدرات، وأن هذا الأمر يتصدر عناوين الصحف الأوروبية. وسخرت الإعلامية والتي تنحدر من مدينة القرداحة مسقط رأس النظام في سوريا بشار الأسد، من الأخبار التي تتحدث أن تنظيم "داعش" هو من يقف وراء شحنة المخدرات المهربة إلى إيطاليا، بعد أن رست باخرة تجارية سورية عثر بداخلها على أكثر من 14 طن من الحبوب المخدرة من نوع "كبتاغون".وأشارت "سليمان" إلى إن "الشرطة الإيطالية ذكرت أن داعش هو الذي أرسلها من سوريا إلى إيطاليا، لكن إيطاليا لا تعلم أن صحراء تدمر (مكان تواجد داعش في البادية السورية) لا يوجد فيها ميناء، لكن ربما الشرطة الإيطالية تقصد أن دواعش الداخل هم من يقفون وراء إرسال تلك الشحنة". وأضافت ""سليمان" أن "الشحنة الثانية التي أرسلت من ميناء اللاذقية والتي قالت عنها وزارة الداخلية الرومانية في بيان، أنها وصلت إلى رومانيا من ميناء اللاذقية، وعلى متنها 1480 كغ من الحشيش، و751 كغ من حبوب الكبتاغون المخدرة أي ما يعادل أكثر من 4 ملايين قرص مخدر، بقيمة تقدر بنحو 60 مليون يورو".ووجهت الإعلامية الموالية حسب ما نقلت وكالة زيتون الإخبارية رسالة تفضح فيها تجار المخدرات بالاسم قائلة "شكرا نوح زعيتر(تاجر مخدرات لبناني)، شكرا يا وسيم أبو بشار (ابن عم بشار الأسد)، شكرا علي أبو قسورة (مهرب).. فضحتونا الله يفضحكم.