"المركزي السوري" يسمح للمصارف باستئناف منح التسهيلات الائتمانية

قاسيون - متابعات

سمح المصرف المركزي التابع للنظام اليوم الأربعاء 9 أيلول، للمصارف العاملة في سوريا باستئناف منح التسهيلات الائتمانية.

وجاء بموجب تعميم صادر عن المصرف المركزي السوري، يستأنف منح التسهيلات الائتمانية غير المباشرة، والتسهيلات الائتمانية المباشرة حصرًا لتمويل القطاع الزراعي والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، وأصحاب الدخل المحدود بالإضافة إلى القروض العقارية.

وألزم مصرف سوريا المركزي المصارف العاملة العمل وفق ضوابط معينة وهي: 

عدم منح أي تسهيلات ائتمانية دوارة (جاري مدين، حسم سندات…)، حتى صدور تعليمات لاحقة بهذا الخصوص. 

ألا يتجاوز سقف التسهيل الائتماني للتسهيلات (القطاع الزراعي والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، وأصحاب الدخل المحدود بالإضافة إلى القروض العقارية) مبلغ 500 مليون ليرة سورية، ومبلغ 400 مليون ليرة سورية في حال كان التسهيل الممنوح قرض عقاري.

التقيد بالتعليمات الناظمة الخاصة بعدم منح أي شكل من أشكال التسهيلات الائتمانية للعملاء المتعثرين، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية لتحصيل الديون المتعثرة لدى المصرف وفق القوانين والأنظمة النافذة.

بذل العناية الواجبة للتقيد بالأسس والمعايير الصادرة عن مجلس النقد والتسليف والضوابط والإجراءات الاحترازية التي تنظم عملية المنح ومتابعتها.