loader

"قاسيون" تلتقي "جلال ديمير" لبحث قضية إزالة ملفات الجنسية التركية للسوريين (فيديو)

قاسيون - خاص

التقت قاسيون، اليوم الثلاثاء 25 آب، بالكاتب والناشط التركي "جلال ديمير"، لمناقشة قضية إزالة ملفات الجنسية التركية الاستثنائية للسوريين في تركيا.

وقال ديمير في برنامج "حوارات" الذي أداره رئيس تحرير قاسيون "فؤاد عبد العزيز"،  إن إزالة ملفات الجنسية التركية للسوريين والذين يقدرون بقرابة 6 إلى 7 آلاف، جاء بشكل قانوني.

وأكد أن إزالة ملفات الجنسية التركية لا يأتي عبثاً، وإنما لعدة أسباب منها مرور 42 شهراً -عامين- على الملف في المرحلة ذاتها، بالإضافة إلى إمكانية إزالة الملفات لأسباب أمنية.

وطالب ديمير بالانتظار حتى خروج تصريح رسمي من السلطات التركية، لتوضيح سبب إزالة ملفات الجنسية، كون الجنسية الاستثنائية هبة، وليست حقاً مكتسياً، وعليه فإن التوجه للقضاء غير مجدي.

ولفت ديمير، إلى أن الجنسية الاستثنائية تختلف شروطها من ولاية إلى ولاية، وضرب مثالاً بولاية عنتاب، حيث أن الوالي السابق كان يهتم بالاستثمارات بينما الوالي الجديد يهتم بمتعلمي اللغة التركية لقدرتهم على الاندماج.

وأشار ديمير إلى أن أعداد الملفات المرشحة للجنسية لاتتناسب مع عدد الموظفين، وهو ما يسبب التأخير في بت القرارات، حيث قدر عدد ملفات إسطنبول العام الفائت أكثر من 10 آلاف.

وكشف ديمير، عن إمكانية عودة ترشيح أسماء الملفات المزالة، بعد اجتماع جرى مع مسؤولين أتراك، داعياً إلى الانتظار إلى خروج قرار رسمي بذلك.

واشتهر جلال ديمير، في الأوساط السورية بعد تحقيقه لنجاح كبير في إدارة مخيم نزيب في ولاية غازي عنتاب التركية، حيث تعلم اللغة العربية خلال إدارته للمخيم، وعمل على توفير احتياجات اللاجئين بشكل حوله إلى واحد من أكبر المدافعين عن حقوق اللاجئين في تركيا.

لقاء مع الكاتب و الناشط التركي في قضايا السوريين جلال ديمير

لقاء مع الكاتب و الناشط التركي في قضايا السوريين جلال ديمير

تم النشر بواسطة ‏وكالة قاسيون للأنباء - Qasioun News Agency‏ في الثلاثاء، ٢٥ أغسطس ٢٠٢٠