loader

الإعدام لسوري اغتصب شقيقته وذبحها والمؤبد للأب

قاسيون – رصد قضت المحكمة العسكرية الثالثة  التابعة للنظام في دمشق بإعدام شاب اغتصب شقيقته ثم ذبحها بالسكين، وبالسجن المؤبد لوالد الضحية لوقوع الجريمة بعلمه. ووقعت الجريمة خلال شهر يوليو الماضي، في بلدة الذيابية بريف دمشق، وأفادت تقارير آنذاك بأن شابا اغتصب شقيقته الثلاثينية، وقتلها ذبحا بالسكين، بمساعدة والدهما. وقال والد الضحية يوم وقوع الحادث إن "ابنته كانت هي وشقيقها محمود في الغرفة وبعدها سمع صراخا وأصوات استغاثة، وعندما دخل الغرفة شاهد ابنته مضرجة بدمائها، وأخبره ابنه أنه قتلها ثم هرب من المكان".وألقت قوات الأمن التابعة للنظام  القبض على الجاني أثناء محاولته الهرب إلى إدلب، واعترف بجريمته. وأظهرت التحقيقات أن الأب كان على علم بالجريمة، واتفاق مع ابنه لقتلها.المصدر - روسيا اليوم