loader

قيادي في ميليشيا "النمر" يوضح أسباب اعتراض عناصر النظام لدورية أمريكية

قاسيون - متابعات

قال  "سليمان شاهين" القيادي في ميليشيات سهيل الحسن وقائد مجموعة الحمزة المقرب من قاعدة حميميم العسكرية الروسية إن العناصر بقوات النظام الذين تعرضوا للقتل إثر اتهدافهم بطائرات الجيش الأمريكي بريف القامشلي يوم أمس، كان يحاولون صنع حدث إعلام مشابه لحادثة اعتراض الدورية الأمريكية من قبل ضابط للنظام قبل عدة أيام.

وأضاف في منشور له عبر صفحته الشخصية بموقع فيسبوك: "الفترة الماضية كل الفيس ووسائل الإعلام ضجت بمقطع الفيديو الذي يظهر فيه جندي سوري يسب على الدورية الأمريكية بالقامشلي ويطالبهم بالابتعاد عن المنطقة وعدم العودة مرة تانية، لحد هون كله تمام، طبعا والجندي السوري بيعرف أنه المقطع رح ينزل على السوشال ميديا، راح الأخ بده يكمل دور البطولة، ومن خلال حديثه عرف أن الامريكي ما بيفهم عربي، ونزل مسبات عليه والمترجم من أهل المنطقة لم يقم بترجمة الكلمات البذيئة حسب مقطع الفيديو بل ترجم رسالة للجندي الأمريكي بشكل مبسط".

وقتل عنصران للنظام، الإثنين، بضربة جوية للتحالف الدولي بقيادة واشنطن استهدفت حاجزاً لقوات النظام قرب مدينة القامشلي في شمال شرقي سوريا، في حادثة نادرة، وفق ما أفاد به «المرصد السوري لحقوق الإنسان».

واستهدفت طائرة التحالف حاجزاً عسكرياً اعترض طريق رتل عسكري لقوات التحالف جنوب مطار القامشلي، مما أدى لتبادل لإطلاق النار قبل تدخل الطائرة.