loader

زوجة العميد أحمد رحال توجه مناشدات لمنع ترحيله

قاسيون - رصد

ناشدت زوجة العميد أحمد رحال عبر حساباته الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي، لمنع ترحيله من الأراضي التركية، منحه مهلة أسبوع من قبل السلطات التركية لمغادرة البلاد.

وطالبت زوجة العميد في منشورها الجميع بالوقوف بوجه قرار السلطات التركية القاضي بترحيل العميد.

واشترطت السلطات التركية على العميد “أحمد الرحال” مغادرة بلادها مع عائلته خلال مدة أقصاها أسبوع بعد اعتقال دام ثلاثة أيام.

وحولت السلطات التركية العميد أحمد إلى دائرة الهجرة، حيث خيرته بين 4 دول للذهاب إليها قال ناشطون إن سوريا إحداها، بالإضافة إلى أوزبكستان وطاجيكستان وأذربيجان، لكنه فضل البقاء داخل الأراضي التركية. 

وقالت زوجة رحال في منشوره: “السلام عليكم .. انا زوجة العميد أحمد رحال ..لم أكن اتخيل في يوم من الأيام أن اتحدث نيابة عن زوجي العزيز في ظروف كهذه .. ولكن لابد أن يعلم الجميع تفاني زوجي في واجبه الوطني تجاه الوطن والثورة، وأنه لم يتخلى أبدا عن المسار الذي كان يتمناه دائما لبقاء الثورة نظيفة ولكي لا يذهب دم الشهداء هدرا”. 

وأضافت:”لذالك اتمني من جميع الشرفاء الوقوف إلى جانبه ومساندته في هذا الوقت العصيب الذي لا يليق بمكانته كرجل ثوري شريف وطني .. وارجو من الجميع التفعيل والمشاركة عبر الهاشتاج #لا_لـترحـيـل_الـعـمـيـد_أحـمـد_رحــال”.

وذكر ناشطون، بأن العميد رحال نقل إلى مركز الحجر الصحي في دائرة الهجرة، بسبب مخالطته لعدد كبير من الناس، وسيبقى هناك 14 يومياً لتأكيد عدم إصابته بفيروس كورونا المستجد، بينما قدم محامو رحال طعناً بقرار ترحيله الصادر عن السلطات التركية.

وكانت السلطات التركية اعتقلت العميد يوم الأربعاء الفائت دون توجيه تهم واضحة حتى لكتابة هذا الخبر، غير أن ناشطين يرجحون اعتقاله بسبب انتقاداته اللاذعة لقادة الجيش الوطني المدعوم من تركيا.