بشار الأسد يتهم العقوبات الأمريكية بأنها من أسباب انهيار الليرة السورية

قاسيون ـ رصد

قال رئيس النظام السوري بشار الأسد، في كلمته اليوم أمام أعضاء مجلس الشعب ، إن سعر صرف الليرة السورية كان يخضع للمضاربة والعامل الوحيد المؤثر كان "الهلع الشعبي"

وأضاف أن "كل شخص كان يبيع الليرة كان يساهم بالتضخم وهذا تصرف أناني"، لكنه عاد واتهم العقوبات الأمريكية بأنها سببت عرا داخليا أدى لتراجع قياسي في الليرة السورية.

كما تطرق بشار في كلمته إلى الفساد، مشيرا إلى أنه لن يحارب الفساد على طريقة تعليق المشانق ، وإنما من خلال إصلاح القوانين "القضية قضية إصلاح وليست فشة خلق "

وأدعى رئيس النظام السوري بأن محاربة الفساد لم تتوقف في يوم من الأيام لكن تصاعدت في السنوات الأخيرة لعدة أسباب أولها تزايد قدرة المؤسسات على إثبات حالة الفساد.