إلقاء القبض على عصابة سرقت وقتلت امرأة في سرمدا

قاسيون - متابعات

تمكن جهاز الأمن العام التابع لـ "هيئة تحرير الشام"، من إلقاء القبض على عصابة تمتهن القتل والسرقة قامت بقتل المغدورة "حليمة ناجي وتار" (63) عام، بعد طعنها بعدة طعنات وسرقة مصاغها ومبلغ مالي كبير، في بلدة سرمدا بريف إدلب الشمالي. 

وقال  ضياء الدين العمر المتحدث باسم "جهاز الأمن العام في الشمال المحرر "، في بيان حصلت قاسيون على نسخة منه، إنه بعد أن بلغنا نبأ سرقة ذهب وأموال امرأة مسنة من أهالي مدينة سرمدا شمال إدلب، فتحنا في جهاز الأمن عام -فرع سرمدا-، تحقيقا في الأمر وباشرنا العمل بناءً على الإجراءات المعمول به. 

وأضاف: وفقا للتحقيقات الأولية تم حصر المشتبه بهم، بعضهم من ذوي السوابق، بعدها قمنا بتوقيف أحدهم، والذي بدوره أقرّ عن باقي العناصر المتورطة التي داهمت منزل المرأة البالغة من العمر 63 سنة في 17 من الشهر الفائت، بغية سرقة ونهب ذهبها وأموالها، بعد طعنها عدة طعنات ثم ذبحها. 

وختم: "بعد انتهاء فترة التحقيق سنقدم الجناة إلى القضاء لينالوا جزاءهم العادل"، مشيراً لشكر  أهالي مدينة سرمدا، الذي تعاونوا مع الجهاز.

ويذكر أن المرأة فارقت الحياة بعد 5 أيام من دوخلها إلى العناية المشددة،

.