قصة مأساوية ...بعد انتظارهم سنتين.. أب سوري يفقد زوجته وأطفاله الـ5

قاسيون - رصد تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مأساة عائلة سورية راحت ضحية انفجار ميناء بيروت الذي وقع أمس الثلاثاء، وتسبب بمقتل أكثر من 100 شخص وآلاف الجرحى. وبحسب ما نقل موقع اورينت نت عن   ناشطين، لقيت أم وأطفالها الخمسة حتفهم بانفجار بيروت المروع، حيث كان من المقرر أن يسافروا إلى ألمانيا للالتحاق برب الأسرة الذي كان بانتظارهم منذ سنتين. ووفقا لما تم تداوله، فقد تمكن الزوج بعد عناء طويل، ومشاكل في الإقامة وتوكيل محامٍ من الحصول على لم شمل لأسرته، فاستدان ثم تذاكر الطيران، وكان من المقرر أن يسافروا من بيروت إلى ألمانيا اليوم الأربعاء، ولكن الانفجار سبقهم ليفارقوا الحياة جميعا.