فيروس كورونا يفتك بالسوريين في مناطق النظام وفنانة مشهورة تعلن إصابتها

قاسيون - متابعات

أعلنت وزارة الصحة التابعة للنظام، اليوم الإثنين، تسجيل 38 إصابة جديدة بفيروس كورونا مما يرفع عدد الإصابات في مناطق سيطرة نظام الأسد إلى 847، في حين أعلنت الممثلة أمل عرفة إصابتها بالفيروس. 

وسجلت الوزارة، حالتي وفاة بفيروس كورونا مما يرفع عدد الوفيات في مناطق سيطرة النظام  إلى 46، في حين شفيت 12 حالة من الإصابات المسجلة ليصبح إجمالي المتعافين من الفيروس 268. 

بدورها أعلنت الفنانة أمل عرفة عبر حسابها على فيسبوك إصابتها بفيروس كورونا وكتبت أن "خمس أطباء أثبتوا إصابتها بالفيروس و أنها قوية وتتعامل مع حالتها على أنها كريب عادي"، وأكدت أمل أنها كانت ملتزمة بالكمامة والمعقمات ولكن كورونا سنصاب به جميعاً، حسب تعبيرها.

وختمت أنها فترة قصيرة وستتعافى وتعود للتصوير ودعت للانتباه للصحة ولصحة كبار السن حصراً.

وذكر مراسل قناة سما الموالية بدرعا نقلا عن مصدر طبي : تسجيل 15 إصابة جديدة بفايروس كورونا في محافظة درعا موزعين في مدينة درعا وعدة بلدات في الريف الشرقي والشمالي وذلك بعد ظهور نتائج تحليل المسحات الخاصة بهم يوم الأمس وتم نقلهم إلى مراكز العزل فيما تستمر فرق التقصي التابعة لمديرية الصحة بأخذ عشرات المسحات لمخالطين حسب الدائرة الأقرب لهم لإحصاء عدد الإصابات وضبطها. 

من جهة أخرى، أعلنت شبكة الإنذار المبكر والاستجابة أنه لم يتم اليوم تسجيل أية إصابة جديدة بفايروس كورونا في المناطق المحررة ليبقى عدد الإصابات 36. 

وأكدت الشبكة شفاء ثلاث حالات جديدة اثنتان في مدينة الباب وواحدة في سرمدا ليرتفع عدد حالات الشفاء في المناطق المحررة إلى 23. 

وتشهد مناطق سيطرة النظام تفشياً كبيراً للوباء، حيث أكدت وزارة الصحة فشلها في السيطرة على الفيروس محملةً السبب للعقوبات الاقتصادية المفروضة على النظام.