loader

طيران التحالف الدولي يكبد قوات النظام خسائر كبيرة في البادية السورية

قاسيون – رصد
 كبد طيران التحالف الدولي قوات نظام الأسد خسائر كبيرة, وذلك في غارات نفذتها  طائرات حربية تابعة للتحالف الدولي على مواقع وآليات تابعة لنظام الأسد بالقرب من منطقة البادية جنوب شرق البلاد.
ووفقاً لموقع "البادية 24" فإن الطيران الحربي التابع للتحالف الدولي قصف عدداً من الآليات التابعة لنظام الأسد في منطقة "الوعر" الواقعة في البادية.
وذكر الموقع  أن الاستهداف أسفر عن تدمير الآليات ومقتل جميع عناصر نظام الأسد الذين كانوا على متنها، مضيفة أن القصف جاء بعد وقت قصير من اشتباكات اندلعت بين ميليشيات الأسد وقوات "مغاوير الثورة" المقربة من التحالف بالقرب من منطقة "التنف" الواقعة على الحدود السورية الأردنية.
ومن غير المعروف ما إذا كان قصف التحالف الدولي لمواقع نظام الأسد مرتبطاً باعتراضه طائرة ركاب إيرانية في الأجواء السورية وتحديداً بمنطقة "التنف" جنوب شرقي البلاد قيل أيام.
يشار إلى أن منطقة الـ"55 كم" في التنف و حسب موقع نداء سوريا المعارض  تقع عند المثلث الحدودي السوري- الأردني- العراقي وتخضع لسيطرة التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، وتضم قاعدة عسكرية للتحالف، إلى جانب مخيم الركبان للنازحين ويتولى حمايتها "جيش مغاوير الثورة" ومجموعات مدعومة أمريكياً.