قتلى وجرحى جراء اشتباكات بين "تحرير الشام" وتنظيم "حراس الدين"

قاسيون - متابعات

قتل ثلاثة أشخاص، بينهم مدنيان،  مساء اليوم السبت، جراء اشتباكات بين "تـحريـر الـشام"، وخلايا من تنظيم "حراس الدين" في ريف إدلب الشمالي.

وبحسب شبكة "بلدي نيوز"،  نقلاً عن مصدر وصفته بالخاص، فإن قوة أمنية من "تـحريـر الـشام" اشتبكت مع خلية من تنظيم "حراس الدين" بعد محاصرة مقرهم في قرية تلعادة بريف إدلب الشمالي. 

وأضافت الشبكة، أن ثلاثة أشخاص قتلوا؛ مدنيان وعنصر من "حراس الدين"، وأصيب آخرين جراء الاشتباكات التي اندلعت في القرية وسط حالة من الهلع والرعب بين الأهالي. 

ودارت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة بين "تـحريـر الـشام" من جهة وعناصر غرفة عمليات "فاثبتوا" من جهة أخرى على الأطراف الغربية لمدينة إدلب ومنطقة "عرب سعيد" وقرية "مرتين" ومحيط منطقة "السجن المركزي، في 23 الشهر الماضي.