غارات مجهولة على مواقع الميليشيات الإيرانية في سوريا

قاسيون – رصد – متابعات أكدت مصادر مطلعة  أنه في الوقت  الذي قصفت فيه طائرات درون مواقع ميليشيات تابعة لطهران  في ريف حماة وسط سوريا، تعرضت مواقع إيرانية أخرى في ريف دير الزور شرق البلاد، لضربات مماثلة.  وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن انفجارات جديدة هزت مناطق نفوذ القوات الإيرانية والميليشيات الموالية في ريف دير الزور، لليوم الثاني، حيث سمع دوي 6 انفجارات عنيفة في ريف مدينة البوكمال شرق دير الزور. كما هزّت انفجارات قوية، ، مناطق نفوذ القوات الإيرانية والميليشيات الموالية قرب الحدود السورية – العراقية.وضربت الانفجارات منطقة سلمية الخاضعة لسيطرة النظام وحلفائه بريف حماة الشرقي، فيما يرجح أن الانفجارات ناجمة عن استهداف جوي بطيران درون على مواقع في تلك المنطقة التي يوجد فيها مقرات ومراكز للإيرانيين والميليشيات الموالية لها. يأتي هذا بعد تأكيد إسرائيلي جاء على لسان وزير الدفاع بيني غانتس لنظيره الروسي سيرغي شويغو، على تصميم بلاده على التصدي لجهود إيران الرامية إلى التموضع عسكرياً في سوريا.من جهة أخرى، أفاد مصدر بالمعارضة السورية، بأن طائرات حربية يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي شنت غارات على مواقع للقوات الإيرانية شمال شرقي سوريا. وقال المصدر في مجلس دير الزور العسكري التابع للمعارضة السورية لوكالة الأنباء الألمانية، "شنت طائرات حربية يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي 5 غارات على مواقع للقوات الإيرانية والفصائل الموالية لها غرب مدينة البوكمال على الحدود السورية - العراقية ومحيط بلدة الصالحية شرق مدينة الميادين في ريف دير الزور الشرقي".إلى ذلك أكد المصدر بحسب ما نقلت "العربية"  أن أصوات الانفجارات كانت قوية جداً سُمعت لمسافة تتجاوز الـ30كلم عن المنطقة وشوهدت سيارات تابعة لقوات النظام تتجه إلى المواقع التي تعرضت للقصف وسط هلع ورعب الأهالي.