loader

"أبو العبد أشداء" يتهم "تحرير الشام" بممارسة "السطو المسلح"

قاسيون - رصد

شن "أبو العبد أشداء"، القيادي السابق في "تحرير الشام"، وقائد "تنسيقية الجهاد" حالياً، هجوماً جديداً على الهيئة، متهماً عناصرها بممارسة "السطو المسلح".

وقال "عبدالمعين كحال"، إن سيارات تتبع لـ "تنسيقية الجهاد" تعرضت للسطو من قِبَل أمنية تابعة لـ"تحرير الشام".

وذكر "كحال" الملقب بـ"أبو العبد أشداء" في سلسلة تعريدات على حسابه الشخصي بموقع تويتر، أن أمنيي "هيئة تحرير الشام" سطوا على عدد من سيارات "تنسيقية الجهاد"، كما اقتحموا بيت سائق إحدى السيارات في التنسيقية، حيث اعتقلوه وهددوه حتى حصلوا على الآلية الموجودة لديه. 

واعتبر أشداء " أن "السطو المسلح" هو الطريقة الجديدة لأمنيي "هيئة تحرير الشام" في "جمع المال الحرام" حسب قوله. 

وكان أشداء وجه عدة تهم لتحرير الشام، بدأها عندما كان قيادياً في صفوفها حيث ظهر في فيديو تحت عنوان "كي لاتغرق السفينة" تحدث فيه عن فساد كبير يجتاح الهيئة.

و"تنسيقية الجهاد" هي مجموعة منخرطة ضمن غرفة عمليات "فاثبتوا"، التي تشكلت  حزيران الماضي، وعقب الإعلان عن تشكيلها بعشرة أيام تعرضت لهجوم من قِبَل "هيئة تحرير الشام"، تم على إثره إخراج فصائل الغرفة ومقارها من عشرات البلدات في إدلب.