لليوم الثاني على التوالي.. روسيا والنظام تواصلان استهداف قرى وبلدات ريف إدلب (فيديو)

قاسيون - مراسل

واصلت روسيا وقوات النظام، اليوم الأربعاء 15 تموز، قصفها لمناطق جبل الزاوية وقرى ريف إدلب الجنوبي، لليوم الثاني على التوالي، إثر إصابة جنود روس في انفجار سيارة مفخخة خلال مرور دورية روسية مشتركة بالقرب من مدينة أريحا.

وأفاد مراسل قاسيون، في إدلب، أن القصف أدى إلى وقوع إصابات في صفوف المدنيين إضافة إلى تسجيل حالات من النزوح.، باتجاه مدينة إدلب والحدود التركية.

وأضاف المراسل أن قرى البارة وكنصغرة وكفرعويد والموزرة، وعين لاروز وكنصفرة والفطيرة وسفوهن، تعرضوا لقصف مدفعي كثيف.

وتناقلت شبكات محلية، تسجيلاً مصوراً، لقصف صاروخي عنيف من معسكرات النظام على بلدة البارة بريف إدلب.

من جهته وثق فريق “منسقو الاستجابة” في إدلب، 23 خرقًا لاتفاق إدلب الموقع بين روسيا وتركيا، خلال 24 ساعة الماضية. 

وطالب الفريق من الجهات المعنية بالشأن السوري العمل على إيقاف عملية التصعيد الروسية، محذرًا من عودة العمليات العسكرية إلى المنطقة وزيادة معاناة المدنيين.

وقضت أمس الثلاثاء، طفله وأصيب 3 مدنيين بجراح جراء قصف صاروخي نفذته قوات النظام على مدينة أريحا.