روسيا تنشر تسجيلاً جديداً لانفجار M4 يظهر "انتحارياً يقود السيارة وفصيل مجهول يتبنى العملية (فيديو)

قاسيون - متابعات

نشرت وسائل إعلام روسية لحظة انفجار السيارة المفخخة على الطريق الدولي حلب- اللاذقية (M4)، الذي أدى إلى إصابات في صفوف الجنود الروس، في وقت تبنى فيه فصيل مجهول تنفيذ العملية.

ويظهر التسجيل بأن الانفجار الذي وقع أمس، الثلاثاء 14  تموز، في نصيبين بالقرب من أريحا، ناتج عن سيارة يقودها “انتحاري” وليست مركونة بجانب الطريق، كما تناقل ناشطون، كما يُظهر التسجيل إصابة ثلاثة جنود روس إصابات طفيفة في اليد والرأس، في أثناء نقلهم من عربات تركية إلى روسية بعد علاجهم في نقطة تركية موجودة في إدلب.

 وتبنى فصيل مجهول يطلق على نفسه “كتائب خطاب الشيشاني”، يظهر لأول مرة في إدلب.

ونشر الفصيل على صفحات في مواقع التواصل الاجتماعي صورًا لمكان التفجير، مرفقًا إياها بشعاره.

وواتهمت روسيا من وصفتهم بالإرهابيين بتنفيذ الانفجار الذي أسفر الانفجار عن جرح 3 جنود روس، بينما استنكرت تركيا العمل، وقالت إن الإرهابيين يسعون لتقويض الجهود المبذولة لضمان السلام في إدلب.