تاركة رسالة تبين السبب ... انتحار طالبة جامعية في حمص

قاسيون – رصد قالت  شبكات إخبارية موالية لنظام أسد، إن طالبة جامعية انتحرت، أمس  الاثنين، عبر رمي نفسها من الطابق السابع في واحدة من الوحدات السكنية بجامعة حمص، تاركةً وراءها رسالة تكشف سبب إقدامها على الانتحار.  وبحسب ما نقلت شبكة "أخبار حي النزهة" عن مصدر في شرطة النظام ، أنه "من خلال التحقيقات في موقع الحادثة تبين أن المتوفاة تدعى (مريم ,م)، من مواليد عام 2001 اللاذقية، و هي طالبة هندسة زراعية سنة أولى بجامعة البعث، حيث أقدمت على رمي نفسها من شرفة الطابق السابع بالوحدة 12 بالمدينة الجامعية قرابة الساعة الواحدة بعد منتصف ليل الأحد، وتم إسعافها إلى مشفى الزعيم و وصلت إليه مفارفة الحياة". وأوضح المصدر بحسب مواقع إخبارية  ، أن "الكشف الطبي، بيّن أن سبب الوفاة تكدم دماغي و كسور و نزف، نتيجة سقوط الجسم من شاهق و ارتطامه بجسم صلب، و تتماشى هذه الحالة بموضوع الانتحار"، مضيفا "الفتاة سليمة من الناحية التناسلية". و بيّن المصدر أن "الفتاة المتوفاة و قبل إقدامها على رمي نفسها من الطابق السابع، تركت رسالة خطية تبين فيها سبب انتحارها" في حين ذكر تلفزيون "الخبر" الموالي، أن "أحد أصدقاء الفتاة طلب منها تصوير زميلاتها في غرفة السكن و لكنها رفضت طلبه، فقام بتهديدها بنشر صور مسيئة لها على الفيسبوك، و ذلك قبل وقت قصير من إقدامها على الانتحار، وفق آخر محادثة واتساب جرت بينهما".