استنفار في الشمال السوري إثر تسجيل أول إصابة بكورونا

قاسيون - متابعات

اتخذت الجهات المعنية، من وزارات ومجالس محلية، وإدارات للمعابر، في الشمال السوري، اليوم الخميس 9 حزيران، سلسلة قرارات، بعد تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا.

وبدأت الإجراءات عبر  تخصيص مديرية الصحة في إدلب أرقاماً خاصة للرد على استفسارات الأهالي حول فيروس كورونا. 

ونشرت مديرية صحة إدلب بياناً بخصوص العمليات الباردة والعيادات الخارجية في كافة المشافي والمراكز الصحية في محافظة إدلب.

كما طالبت مديرية الصحة في مدينة جرابلس وريفها أخذ الحيطة والحذر واتباع تعليمات الصحة والسلامة العامة والوقاية من الفايروس والمتمثلة: 

-التباعد الاجتماعي وعدم الاختلاط 

-عدم مراجعة المشافي والمراكز الصحية الا في الحالة الضرورية والاسعافية 

-ارتداء القفازات الطبية والكمامات 

-متابعة التعقيم الدوري في جميع المراكز العامة والمنازل 

-الابتعاد مسافة لاتقل عن متر واحد بينك وبين اي شخص يسعل 

-تغطية الفم والانف اثناء السعال او العطاس 

-الجلوس في المنزل وعدم الخروج الا للحالات الضرورية 

-بناء على مقتضيات المصلحة العامة ومن اجل تصحيح مسار العمل المؤسساتي نطلب اليكم جميع العاملين في المجال الطبي من القطاع الخاص مراجعة مديرية الصحة في مدينة جرابلس وريفها وذلك من اجل اجراء التراخيص اللازمة للعمل خلال مدة أقصاه خمسة عشر يوم اعتبارا من 5 /7 / 2020: 

• جميع العيادات الخاصة والمراكز الطبية الخاصة 

• المنظمات الطبية العاملة في مدينة جرابلس وريفها 

• أطباء الاسنان ومخابر التعويضات السنية 

• مخابر التحليل 

• المشافي الخاصة 

• الصيدليات ومستودعات الادوية ومراكز البصرية وتصحيح البصر 

• مراكز الأطراف الصناعية 

• العيادات النسائية والقابلات 

• العيادات التمريضية 

• منظومات الإسعاف السريع 

• مستودعات الأدوات والمستلزمات الطبية 

• مراكز المعالجة الفيزيائية 

من جهة أخرى، أعلنت مديرية التربية والتعليم بمنطقة "غصن الزيتون"، عن تعليق كافة الأنشطة التعليمية.

وأصدر معبر باب الهوى تعليمات بخصوص المسافرين والمراجعين لاتخاذ الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا.

وصرحت الدكتورة هدى العبسي وزيرة التربية والتعليم في الحكومة المؤقتة لصحيفة حبر، بأنه لا يوجد تعديلات على امتحانات الطلاب في المناطق المحررة والأخبار من مديرية الصحة تؤكد حجر المريض والطاقم الطبي والمكان المحيط به و سنضاعف اتخاذ الاجراءات الاحترازية ونوزع كمامات للطلاب.

وسجل اليوم أول إصابة بفيروس كورنا، في الشمال المحرر، للدكتور أيمن السايح من مشفى باب الهوى، ولذلك تم إغلاق المشفى حاليا و الكادر محجور و ممنوع تحويل اي حالة الى المشفى حاليا.