مشاجرة تحول حفل زفاف إلى مأتم في ريف الحسكة

قاسيون ـ وسائل إعلام

تحول حفل زفاف بريف محافظة الحسكة إلى مأتم بعد مقتل والدة العريس وإصابة شقيقه وابن عمه في إطلاق رصاص.

وذكرت صحيفة "الوطن" الموالية للنظام بأن السيدة رغدة حسن الدهام ٥٠ عاماً قتلت نتيجة إصابتها بطلق ناري بالفخذ الأيمن تسبب بحدوث نزيف صاعق في الشريان الفخذي أدت لحدوث الوفاة إثر مشاجرة بين ابن عم العروس وشبان من أقرباء العريس في قرية أهل العروسة (أبو خشب) على الحدود الإدارية بين محافظتي الحسكة ودير الزور".

وأضافت الصحيفة بأن ابن عم العروس المدعو "فسحل" استخدم مسدساً حربياً في إطلاق الرصاص، حيث أصاب أيضاً شقيق العريس الشاب باسل أحمد برصاصة بالساق اليسرى وأحد أقرباء العريس الشاب سامر الحميدي".

واتهمت الصحيفة مناطق سيطرة "قسد" في محافظة الحسكة ، بأنها تشهد انتشاراً كبيراً للأسلحة غير المرخصة ، وهو ما أدى بحسب قولها إلى تسجيل عدد كبير من حوادث وجرائم إطلاق الرصاص والثأر التي راح ضحيتها عدد كبير من القتلى والجرحى المدنيين.