loader

وفاة لاجئ سوري غرقا في نهر التايمز في بريطانيا

قاسيون ـ صحف

توفي لاجئ سوري غرقاً في نهر التايمز في بريطانيا وذلك خلال محاولته إنقاذ صديق له أثناء غرقه هو الآخر .

وقالت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية على موقعها إن الشاب "إياد الريابي" 31 عاماً عرّض نفسه للخطر بعد سقوط صديقه "محمد الصفدي" في قرية كوكهام بمنطقة بيركشاير مساء الثلاثاء الماضي، مشيرة إلى أن فرق الإنقاذ فشلت في العثور على جثته .

وأضافت الصحيفة أن أصدقاء "الصفدي" تمكنوا من إنقاذه، لكنه كان فاقداً للوعي وبحاجة إنعاش قلبي رئوي قبل أن يتم نقله إلى المستشفى بحالة خطرة.

وكان الشابان ضمن مجموعة من ستة أصدقاء سافروا من أوكسبريدج في ميدلسكس لقضاء فترة بعد الظهر على ضفاف النهر، وقال الشاب "عمر صوايا" إن "محمد" لم يستمع لإنذار الشرطة فقرر الغوص في الماء، لكنه لم يلبث أن غرق وغطس إياد في الماء لمحاولة إنقاذه لكنه لم يظهر على السطح ولم يره أحد منذ ذلك الحين.

ولجأ إياد وهو من مدينة درعا في سوريا إلى بريطانيا ليعيش في مدينة أوكسبريدج -غرب لندن- منذ حوالي ثمانية أشهر وهو أب لخمسة أولاد.