loader

مصادر دبلوماسية : مئة شخصية مقربة من "الأسد" سيشملها قانون "قيصر" قريباً

قاسيون – رصد –متابعات
قالت مصادر إعلامية مطلعة, إن العشرات من السوريين المرتبطين بنظام اﻷسد ستطالهم العقوبات المفروضة بموجب قانون "قيصر" خلال الأسابيع القادمة.
ونقلت صحيفة "الشرق الأوسط" عن "مصادر دبلوماسية غربية" أن هدف قانون قيصر "ليس تغيير النظام السوري بل الدفع إلى تغيير سلوكه في أمور داخلية وأخرى جيوسياسية".
ووفقاً للمصدر فسيعمل القانون على دفع الروس للدخول في مفاوضات مع الأمريكيين  من أجل تشكيل حكومة جديدة "تلبي الشروط الأمريكية" ومنها إخراج إيران مقابل قبول أمريكي بـ"شرعية الوجود الروسي في سوريا".
وأضاف  المصدر حسب موقع "نداء سوريا" أن الأسابيع المقبلة ستشهد إدراج نحو مائة شخصية سورية من نظام اﻷسد وعلى علاقة به حيث "تعتقد واشنطن أنه بات لديها ورقة للتفاوض مع موسكو والرهان الأمريكي هو أن يساهم قيصر في تعميق الأزمة الاقتصادية وتدهور سعر صرف الليرة مقابل الدولار".
وأوضح المصدر أن القانون "لا يشمل البُعد العسكري أو الحقوقي أو الإنساني، بل البُعد الهندسي والبنية التحتية؛ ما يعني أنه يجعل مساهمة شركات عربية أو صينية أو روسية كبرى في إعمار سوريا عرضة للعقوبات الأمريكية والحرمان من الأسواق الغربية".