loader

جيفري في تصريحات جديدة: واشنطن لا تسعى إلى تغيير النظام في سوريا بعمل عسكري أو دولي

قاسيون – وكالات – رصد    
أكد المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري، أن "الولايات المتحدة لا تطالب رئيس النظام السوري، بشار الأسد، بالتنحي ولا تصر على استقالته الفورية، بل تريده أن "يغير سلوكه".
وأشار جيفري، خلال مؤتمر في معهد "الشرق الأوسط" أمس الاثنين، إلى أن واشنطن تريد عودة الأوضاع في سوريا إلى ما كانت عليه عام 2011، حيث لم يكن في البلاد قوات روسية وإيرانية
وقال: "عندما أقول إننا لا نسعى إلى تغيير النظام في سوريا أعني تغيير النظام بعمل عسكري أميركي أو دولي وإذا أراد الشعب السوري تغيير النظام وهذا ما يقوم عليه القرار 2254 فهذا قرارهم، الأمر يعود للشعب السوري لتقرير من يقود سوريا والآن ليس لديهم صوت، ولكن العملية السياسية قد توفر لهم فرصة لتحقيق ذلك".
وأكد أن الولايات المتحدة تعارض الوجود الروسي في سوريا، إلا أن إقناع موسكو بإخراج قواتها من البلاد، ليس من ضمن السياسية الأمريكية.
وأشار إلى أن "القوات الأمريكية ستخرج في نهاية المطاف من سوريا" وفقا لما قاله الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلا أنه لا نية لذلك في الوقت الحالي.