loader

بالصور.. ولادة طفلة بحالة نادرة بـ "فمين"

قاسيون - صحف 


اكتشف أحد الأطباء أثناء فحص طفلة حديثة الولادة، كتلة غير عادية على يمين منطقة الفم، ولكن الموجات فوق الصوتية قبل الولادة لم تسمح للفريق بحل ما كانوا يرصدونه بالضبط.

وتضمنت الاحتمالات كيسا أو خللا في النسيج الليفي أو ورما مسخيا، وبمجرد أن ولدت الفتاة، أصبح من الواضح أن الكتلة كانت في الواقع فما ثانيا صغيرا، وكانت هناك شفة وتجويف وأسنان ولسان صغير، يتحرك بالتزامن مع لسانها الرئيسي أثناء إطعامها، بحسب ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وأشار الأطباء من جامعة ساوث كارولينا الطبية في تقرير الحالة، إلى أن الجلد حول هذا الفم الثاني قد يطور أحيانا “سطحا خاما”، ويطلق سائلا يشتبه في أنه لعاب. 

ولحسن الحظ بالنسبة لهذه الطفلة، لا يبدو أن تجويف الفم الإضافي يسبب أي مشاكل في تنفسها أو قدرتها على الرضاعة، ولم يتصل حتى بفمها المركزي، الذي بدا أنه يعمل بشكل طبيعي. 

وتعد "Diprosopus"، أو ما يعرف باسم ازدواجية الرأس أو هياكل الوجه، حالة نادرة جدا، مع تسجيل زهاء 35 حالة فقط لدى البشر منذ عام 1900. وفي أقصى الحالات، يمكن أن تؤدي هذه الحالة إلى ازدواج كامل للوجه، ولكن عندما يتعلق الأمر بالازدواجية التي تنطوي على منطقة واحدة فقط من الوجه، فعادة ما تكون المعنية أجزاء الفم.