خميس يقول إن النظام يسعى للحصول على قروض من الدول الصديقة

قاسيون ـ دمشق ـ متابعات

كشف رئيس الوزراء التابع للنظام ، عماد خميس ، أنهم بدأوا بالتواصل مع "الدول الصديقة" من أجل الحصول على قروض مالية ، وذلك من أجل مواجهة الظروف الصعبة التي تمر بها البلد ، جراء تراجع سعر الصرف وارتفاع الأسعار في الأسواق .

وأضاف خميس الذي كان يتحدث في مجلس الشعب اليوم "الأحد" ، أن الاستمرار بتثبيت سعر الصرف الليرة بحاجة إلى 20 مليار دولار ، مشيرا إلى صعوبات كثيرة تواجهها الحكومة في للتغلب على الأزمات الناشئة عن انخفاض سعر الصرف الليرة وصعوبة تأمين حاجة البلاد من المستوردات الخارجية .

كما أشار خميس إلى إنخفاض الإنتاج من النفط إلى 10 آلاف برميل يوميا ، وهو ما أثر سلبا حسب قوله على اقتصاد البلد ، من خلال تخصيص مبالغ كبيرة بالدولار من أجل استيراد المشتقات النفطية .

وكان مجلس الشعب التابع للنظام ، استدعى رئيس الحكومة اليوم ، وسط جلسة عاصفة ، توجه فيها النواب بالعديد من الاتهامات للحكومة ، وحملوها مسؤولية تردي الأوضاع المعاشية في البلد ..