loader

الجيش الوطني السوري يمنع حمل السلاح خارج الثكنات العسكرية

 قاسيون - متابعات 

أعلنت وزارة الدفاع في الجيش الوطني السوري أمس السبت, عن تعليمات جديدة تتعلق بحمل السلاح في المناطق المحررة، داعية منتسبيها إلى ضرورة الالتزام بها وعدم مخالفتها.

وقال بيان نشره المتحدث باسم الجيش الوطني السوري و "إدارة التوجيه المعنوي" بالجيش أن الوزارة أصدرت تعليمات تقضي بجمع كافة الأسلحة (العائدة لها) في المستودعات التابعة لتشكيلات الجيش وتوثيقها ضمن سجلات مصدقة أصولاً من "القادة المباشرين".

وأكدت الوزارة -حسب البيان- على منع حمل السلاح خارج الثكنات العسكرية إلا بموجب مهمة رسمية، أو في حالات الأعمال القتالية، أو التدريب، ويستثنى من ذلك عناصر الحراسة والطوارئ داخل المقرات والثكنات، والعناصر المكلفة بمهام رسمية.

ونص القرار على منع حمل السلاح من قِبل جميع العسكريين داخل القرى والبلدات إلا للمكلفين بمهام وبموجب أمر مهمة وبطاقة حمل سلاح.

وأوعزت الوزارة إلى مفارز الشرطة العسكرية بضبط المخالفين وإحالتهم إلى القضاء بتهمة مخالفة الأوامر العسكرية.

ويأتي القرار بعد أيام من اجتماع وزير الدفاع اللواء "سليم إدريس" مع القادة العسكريين في الجيش الوطني السوري لـ"مناقشة العمل والتحديات".