loader

الفصائل تستنفر على جبهة جبل الزاوية تزامناً مع أنباء عن إطلاق روسيا معركة جديدة في المنطقة

قاسيون ـ ريف إدلب ـ خاص

أكد مراسل قاسيون في ريف إدلب، استنفار الفصائل العسكرية، ودفعها بتعزيزات عسكرية كبيرة، إلى جبهة جبل الزاوية جنوب إدلب، تزامناً مع أنباء عن إطلاق روسيا لمعركة في المحور.

وقال مراسل قاسيون، إن تعزيزات عسكرية كبيرة مدعومة بدبابات ومدافع ثقيلة وصلت إلى محاورالبارة ودير سنبل بجبل الزاوية.

وأضاف المراسل أنه بحسب مراصد في المنكقة، فإن مئات العناصر من قبل المقاتلين من هيئة تحرير الشام والجبهة الوطنية للتحرير، توجهوا إلى جبل الزاوية.

وكانت الفصائل العسكرية، أعلنت خلال الأيام الماضية، عن رفع الجاهزية القتالية تزامناً مع حشودات متواصلة للنظام بدعم روسي في محور جبل الزاوية.

وكانت الجبهة الوطنية للتحرير، أعلنت القطاع الشرقي، في جبل الزاوية، منطقة عسكرية، وطلبت من أهالي المنطقة النزوح.