loader

مقطع مصور يظهر تورط إيران والنظام في اغتيالات درعا

 قاسيون - رصد 

تداول ناشطون, ومواقع إخبارية على موقع التواصل الاجتماعي, مقطع فيديو, قيل انه لاحد منفذي عمليات الاغتيال, التي تشهدها محافظة درعا منذ أن سيطرت قوات النظام على المحافظة منذ عام 2018 .

وضم المقطع, الذي قيل انه مسرب, اعترافات المدعو "رأفت النحاس" الذي قُتل العام الماضي.

وشرح النحاس وهو من بلدة عتمان في ريف درعا كيفية تم تجنيده لصالح النظام "الأمن الجوي" وحزب الله اللبناني، لافتاً إلى أنهما هما مَن يقف خلف عمليات الاغتيال التي تحصل في الريف الغربي من محافظة درعا.

وأقر بأنه تورط مع عدة أشخاص آخرين في عدد من العمليات، من بينها اغتيال الشيخ "علاء الزوباني" في بلدة اليادودة غربي درعا بتاريخ 25 شباط/ فبراير 2019.

وقال "النحاس" في التسجيل: إن المخابرات الجوية لدى النظام كانت تضع قوائم الاغتيال، وينفّذها مجندون من أهل المنطقة بعد حصولهم على مسدسات وكواتم صوت من عيار 8 و نصف روسية الصنع.

يُشار إلى أن مناطق الجنوب السوري شهدت عشرات عمليات الاغتيال خلال الأشهر الماضية طالت مدنيين وعسكريين، وتسببت بجرح وإصابة العديد منهم.