loader

النظام يدرس فرض الحظر التام خلال العيد

قرر الفريق الحكومي التابع للنظام و المعني بإجراءات مواجهة وباء كورونا استمرار إغلاق المنافذ الحدودية خلال فترة عيد الفطر ، مع إمكان اللجوء الى فرض "حظر التجول التام"، لافتا إلى أن ذلك سيكون رهن المتغيرات المتعلقة بالفيروس.

وقرر الفريق إلغاء حظر التنقل المفروض بين المحافظات بدءا من صباح يوم الثلاثاء القادم من 19 ولغاية 30 من الشهر الجاري، ومع الالتزام بحظر التجول الليلي.

وشملت قرارات الفريق منع "أي مظاهر تجمعات تتعلق بالعيد خاصة ألعاب الأطفال بكل مكوناتها وصالات الألعاب على مستوى جميع الوحدات الإدارية بالمحافظات".

كذلك قرر الاستمرار بحظر التجول الليلي المفروض خلال فترة عيد الفطر من السابعة والنصف مساء حتى السادسة من صباح اليوم التالي، على أن يتم تعديل أوقات الحظر الليلي بعد العيد مباشرة لتصبح من السادسة مساء حتى السادسة صباح اليوم التالي.

وقرر الفريق استمرار إغلاق المنشآت السياحية والمنتزهات والمطاعم والمقاهي والحدائق العامة خلال فترة العيد.

كما قرر الاستمرار بمنع إقامة المناسبات الاجتماعية "الأفراح والتعازي" وتكليف نواحي الشرطة ولجان الاحياء في جميع القرى والبلدات بمنع تنظيم أي مناسبات اجتماعية.

وذكرت صفحة رئاسة مجلس الوزراء في "فيسبوك" أنه و"ضمن إجراءات استعادة النشاط الاقتصادي والمالي تمت الموافقة على إعادة افتتاح تداولات سوق دمشق للأوراق المالية على مدار الأسبوع".