الجيش الأمريكي يفعّل منظومة "باتريوت" الصاروخية في العراق

أكد مسؤولون أمريكيون  السبت أن الولايات المتحدة فعّلت أنظمة إضافية للدفاع الجوي في العراق لحماية قوات التحالف الدولي في البلاد.

وقال المسؤولون لوكالة "أسوشيتد برس" إنه تم نشر أنظمة "باتريوت" الصاروخية ومنظومتين أخريين للصواريخ قصيرة المدى في قاعدة "عين الأسد" في محافظة الأنبار، وكذلك في قاعدة "الحرير" في أربيل بإقليم كردستان العراق.

وأضافوا أنه تم نشر صواريخ في معسكر "التاجي" شمال بغداد، فيما نقلت وكالة الأناضول عن مصدر عسكري عراقي أن أنظمة أخرى من المقرر نشرها لاحقاً في قاعدة "بلد الجوية" بمحافظة صلاح الدين.

ولفت المسؤولون الأمريكيون إلى أن الولايات المتحدة كانت تعمل على نقل الصواريخ إلى العراق خلال الأشهر الأخيرة لتوفير الحماية للقوات الموجودة في قواعدها هناك.

يشار إلى أن هذا الإجراء يأتي بعد عدة هجمات صاروخية استهدفت قواعد يتواجد فيها جنود من التحالف الدولي في العراق، وقد اتهمت الولايات المتحدة الميليشيات الوكيلة عن إيران بشنّ تلك الهجمات.