المرشح الإسرائيلي للرئاسة يتوجه بكلمة متلفزة للشعب السوري

أعلن رئيس جبهة الإنقاذ المعارضة "فهد المصري"، اليوم الإثنين، عن توجيه كلمة متلفزة للشعب السوري، بعد أن كثر الحديث في الأيام القليلة الفائتة، عن كونه المرشح المحتمل لخلافة بشار الأسد في حكم سوريا.

جاء ذلك في تغريدة، عبر الحساب الشخصي للمصري، قال فيها إنه هذا مساء اليوم الإثنين، سيخرج عبر شبكات مواقع التواصل الاجتماعي في كلمة متلفزة للشعب السوري "قبل انطلاق العاصفة".

وأضاف المصري في تغريدته أن الكلمة ستكون موجهة:  لمن تبقى من موالاة وللعاملين في الدولة من مدنيين وعسكريين ولأهلنا في سورية المحتلة.

وختم تغريدته بعبارة "الحيوان بعد صالح وصالح مات مقتولا"، في إشارة منه للمرة الثانية خلال أيام عن مصير مشابه لبشار الأسد للرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح.

يذكر أنه قبل أيام أطلق الإعلامي الإسرائيلي "أيدي كوهين"، سلسلة تغريدات عن مستقبل سوريا، منها أن الأسد يرحل في تموز المقبل، وتسائل في أخرى أيكون فهد المصري رئيس سوريا القادم.